الأبطال المغاربة لرياضتي المواي طاي والكيك بوكسينغ ينهون موسمهم الرياضي الدولي 2018 / 2019 بحصيلة جد إيجابية وبتألق كبير :

الأبطال المغاربة لرياضتي المواي طاي والكيك بوكسينغ ينهون موسمهم الرياضي الدولي 2018 / 2019 بحصيلة جد إيجابية وبتألق كبير :

استطاعت الأبطال المغاربة للجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ، المواي طاي الصافات والرياضات المماثلة وكعادتهم خلال كل السنوات الرياضية السابقة أن ينهوا موسمهم الرياضي الذي نحن بصدد توديعه بتألق ملفت وباهر ، وذلك بالنظر إلى مجموع الألقاب الهامة التي استطاعوا انتزاعها لصالح رياضتنا الوطنية وخلال العديد من المنافسات الدولية ذات القيمة الكبرى، حيث كانت بداية الغيث بالميدالية الذهبية الثمينة الخاصة برياضة المواي طاي لفئة وزن أقل من 48 كلغ والتي انتزعتها البطلة أميمة بلوراث خلال الألعاب العالمية للفنون القتالية التي تعتبر إحدى أرقى المنافسات الرياضية على المستوى العالمي والمنظمة شهر شتنبر 2019 بمدينة تشيونغجو الكورية الجنوبية.
ولم تكن هذه الميدالية الذهبية هي الوحيدة التي انتزعها المغرب هناك ، بل كانت معها أيضا ميدالية فضية أخرى لا تقل أهمية عنها وهي التي جاءت بواسطة البطل سفيان مرزاق ضمن فئة وزن أقل من 75 كلغ للمواي طاي أيضا ، وهي الحصيلة التي مكنت المغرب من الارتقاء سريعا على سبورة ميداليات هذه المنافسة العالمية حيث احتل ضمنها الرتبة الثالثة عالميا .
وبمدينة أبو ظبي الإماراتية تمكن المنتخب الوطني المغربي للمواي طاي المشارك ضمن منافسات البطولة العربية للمواي طاي التي نظمت هناك خلال شهر أكتوبر 2019 من الحفاظ على ريادة المغرب على الساحة العربية وذلك بانتزاعه للقب هذه البطولة العربية حيث احتل الرتبة الأولى بما مجموعه أربع ميداليات ذهبية جاءت على التوالي بواسطة كل من أنس الهيباوي ضمن وزن أقل من 60 كلغ ، حمزة رشيد الذي فاز بها عن فئة وزن أقل من 63,5 كلغ، سفيان مرزاق الذي توج بها عن فئة وزن أقل من 75 كلغ ثم أميمة بلحرشة التي أحرزتها برسم وزن أقل من 54 كلغ ، إضافة إلى ميداليتين فضيتين فاز بهما كل من أيوب خيا في فئة وزن أقل من 57 كلغ ، وعبد العالي الزاهيدي برسم وزن أقل من 67 ، ثم ميدالية برونزية أخرى كانت من نصيب كوثر مدان ضمن فئة وزن أقل من 60 كلغ .
ولم تكتف النخبة الوطنية المغربية للمواي طاي بلقب البطولة العربية هذه بل تم أيضا خلالها اختيار الإطار الوطني لحسن واسو كأفضل مدرب عربي للمواي طاي، كما تم انتقاء البطلة أميمة بلحرشة كأحسن لاعبة عربية للمواي طاي .
بعد هذه المحطة العربية المشرقة ، جاءت تلك المتعلقة ببطولة العالم للكايوان التي نظمها الاتحاد الدولي لرياضات الكيك بوكسينغ واكو شهر أكتوبر 2019 بالعاصمة البوسنية سراييفو والتي استطاعت خلالها البطلة شيماء بلقاسمي التتويج بميدالية برونزية ضمن فئة وزن أقل من 52 كلغ .
بعد ذلك وخلال البطولة العالمية الأخيرة لرياضة الفول كونتاكت والتي انعقدت أواخر شهر نونبر 2019 بمدينة أنطاليا بتركيا من قبل الاتحاد الدولي لرياضات الكيك بوكسينغ واكو ، استطاع المغرب انتزاع ميدالية ذهبية ثمينة بواسطة البطل العالمي سفيان مرزاق وذلك ضمن فئة وزن أقل من 75 كلغ ، وهو البطل نفسه الذي تم اختياره كأحسن متبار لرياضة الفول كونتاكت على المستوى العالمي ، هذا الاختيار الذي يعتبر سابقة في تاريخ الفول كونتاكت المغربي على اعتبار أنه أول مغربي يتم منحه هذا الشرف الجديد ؛ كما أن هذه الميدالية الذهبية الثمينة التي حققها البطل سفيان مرزاق لم تكن وحيدة خلال هذه البطولة العالمية، بل كانت معها أيضا ميدالية برونزية أخرى برسم فئة وزن أقل من 57 كلغ وهي التي فاز بها البطل أيوب خيا .
وبهذه النتيجة المتميزة إذن والتي بصم عليها الأبطال المغاربة ضمن مختلف المنافسات الدولية المذكورة ، استطاعت الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ، المواي طاي الصافات والرياضات المماثلة مرة أخرى أن تثبت للجميع وضوح المسار الصحيح الذي يميز نهجها منذ تأسيسها، وأيضا قدرتها على تشريف المغرب ومنحه أعلى المراتب خلال أرقى المنافسات الرياضية الدولية وأقواها على الإطلاق .

شرقي عبد الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: